الأديان المطلب 13

التثلیث

ما هو رأی المسیحیة فیما یتعلق بمسألة التوحید؟

إنّ المسیحیین یعتقدون صراحة بالثالوث الإلهی، وهم فی نفس الوقت یصرحون بأنّ الله واحد! أی إنّهم یرون الحقیقة فی التثلیث والتوحید فی أن واحد.
وکان هذا التناقض منشأ للتباعد الحاصل لدیهم بین الدین والعقل، وسبباً لجر الدین إلى متاهات خطیرة، الأمر الذی اضطرهم إلى القول بأنّ الدین لیس له صلة بالعقل، أو لیس فیه الطابع العقلانی، وأنّه ذو طابع تعبدی محض.
وهذا هو أساس التناقض بین الدین والعلم فی منطق المسیحیة، فالعلم یحکم بأنّ الثلاثة لا تساوی الواحد، والمسیحیة المعاصرة تصر على أنّهما متساویان!

المسیح من جنس البشر

کیف یبرر المسیحیون احتیاجات المسیح المادیة، وکونه من جنس البشری؟

إنّ مسألة کون المسیح(ع) بشراً ذا احتیاجات مادیة جسمانیة کانت من أکبر معضلات المسیحیین الذین یدّعون ألوهیته، فسعوا إلى تبریر ذلک بشتى الأسالیب، حتى أنّهم اضطروا أحیاناً إلى القول بثنائیة المسیح: اللاهوت والناسوت، فهو من حیث لاهوتیته ابن الله، بل هو الله نفسه ومن حیث ناسوتیته فهو جسم ومخلوق من مخلوقات الله، وأمثال ذلک من التبریرات التی هی خیر دلالة على ضعف منطقهم وخطئه.

الرّوایات الذّامة للمختار

هل يؤخذ بالروایات التی وردت فی ذمّ المختار؟

لم يكن المختار إلاّ رجلا أبلى في سبيل قضيّته أحسن البلاء ، فعمل اعداؤه على محاربته من خلال وضع التهم والاكاذيب عليه ، ولما كان خصومه هم الغالبون ، وقد امتد نفوذهم بعده ، فمن الطبيعي ان تصاغ هذه الاكاذيب في روايات مسندة ، لتدخل التاريخ بوجه مشروع حين يكون منهج المؤرخ هو جمع الاخبار ، دون التحقيق والتمحيص فيها ، أو بوجه غير مشروع حين تلتقي مع هوى المؤرخ ، او تعينه على نصرة الاتجاه الذي يميل اليه ، او التنكيل بالاتجاه الذي يميل عنه .

أسلوب التبلیغ

ما هی الأصول التی یجب أن تعتمد فی التبلیغ للتمکن من التأثیر على الأفکار الآخرین؟

إنّ مراعاة الجانب النفسی للمتلقي تؤدّی إلى إیقاظ وجدانه وإثارة روح البحث عن الحقیقة وإحیائها فیه.
والمهمّ هنا أن نعلم أنّ الإنسان لیس فکراً وعقلا صرفاً کی یستسلم أمام قدرة الاستدلال، بل علاوةً على ذلک فإنّ مجموعة من العواطف والأحاسیس التی تشکّل جانباً مهمّاً من روحه مطویة فی وجوده، والتی یجب إشباعها بشکل صحیح ومعقول.

ألوهیة المسیح

هل کان یعتبر المسیح (علیه السلام) لنفسه مقام الألوهیة؟

إنّ السیّد المسیح، لکی یزیل کلّ إبهام وخطأ فیما یتعلّق بولادته الخارقة للعادة، ولکی لا یتّخذونها ذریعة لتألیهه، کثیراً ما یکرّر القول (إنّ الله ربّی وربّکم) و(إنّی عبدالله آتانی الکتاب وجعلنی نبیّاً)، بخلاف ما نراه فی الأناجیل المحرّفة الموجودة التی تنقل عن المسیح أنّه کان یستعمل «الأب» فی کلامه عن الله، إنّ القرآن یذکر «الرب» بدلاً من ذلک

خلق المسیح

ما هو رأی القرآن فی خصوص خلق المسیح (علیه السلام) من دون أب؟

کما أنّ خلق آدم من تراب لا یستدعی التعجّب، لأنّ الله قادر على کلّ شیء، ولأن «فعله» و«إرادته» متناسقان فإذا أراد شیئاً یقول له: کن فیکون، کذلک ولادة عیسى من اُمّ وبغیر أب، لیست مستحیلة

دور الأحبار و الرهبان فی نشر البدع الیهودیة والنصرانیة بین المسلمین

ما هو دور الأحبار والرهبان فی نشر البدع الیهودیة والنصرانیة بین المسلمین؟

بما أنه اليهود كانوا عارفین بما فی العهدین من القصص والأُصول والعقائد، عمِدوا إلى نشرها بین المسلمین بخداع خاصّ، وبطریقة تعلیمیّة، ولما کانت السذاجة تغلب على عامة المسلمین لذا تلقوهم کعلماء ربانیین، فأخذوا ما یلقونه إلیهم بقلبٍ واعٍ ونیّة صادقة، وبالتالی نشر هؤلاء فی هذا الجوّ المساعد کلّ ما عندهم من القصص الإنحرافیة والعقائد الباطلة، خصوصاً فیما یرجع إلى التجسیم والتشبیه وتصغیر شأن الأنبیاء فی أنظار المسلمین
پایگاه اطلاع رسانی دفتر مرجع عالیقدر حضرت آیت الله العظمی مکارم شیرازی
سامانه پاسخگویی برخط(آنلاین) به سوالات شرعی و اعتقادی مقلدان حضرت آیت الله العظمی مکارم شیرازی
تارنمای پاسخگویی به احکام شرعی و مسائل فقهی
انتشارات امام علی علیه السلام
موسسه دارالإعلام لمدرسة اهل البیت (علیهم السلام)
خبرگزاری دفتر آیت الله العظمی مکارم شیرازی

قال الرّضا عليه السّلام :

مَنْ کانَ يَوْمُ عاشورا يَوْمَ مُصيبَتِهِ وَ حُزْنِهِ وَ بُکائِهِ جَعَلَ اللّهُ عَزّوَجَلّ يَوْمَ القيامَةِ يَوْمَ فَرَحِهِ وَ سُرُورِهِ

هر کس که عاشورا، روز مصيبت و اندوه و گريه اش باشد، خداوند روز قيامت را براى او روز شادى و سرور قرار مى دهد.

بحارالانوار، ج 44، ص 284